منتديات فنون تلفزيون

منتدى خاص
 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 كلمات اغاني لنزار قباني

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
البــــرنـــــــس
Admin
البــــرنـــــــس

عدد المساهمات : 302
تاريخ التسجيل : 01/04/2010
الموقع : مجهول

مُساهمةموضوع: كلمات اغاني لنزار قباني   الأربعاء أبريل 07, 2010 10:24 am

الحان
محمد سلطان
"
لا تَدخُلي .."


وسَدَدْتَ في وجهي الطريقَ بمرفَقَيْكْ
وزعمْتَ لي
..


أنَّ الرّفاقَ أتوا إليكْ
..


أهمُ الرفاقُ أتوا إليكْ ؟
أم أنَّ سيِّدةً لديكْ
تحتلُّ بعديَ ساعدَيكْ ؟
وصرختَ مُحتدِماً : قِفي
!


والريحُ تمضغُ معطفي
والذلُّ يكسو موقفي
لا تعتذِر يا نَذلُ . لا تتأسَّفِ
..


أنا لستُ آسِفَةً عليكْ
لكنْ على قلبي الوفي
قلبي الذي لم تعرفِ
..


*
ماذا ؟ لو انَّكَ يا دَني
..


أخبرتَني


أنّي انتهى أمري لديكْ
..


فجميعُ ما وَشْوَشْتَني


أيّامَ كُنتَ تُحِبُّني
من أنّني
..


بيتُ الفراشةِ مسكني
وغَدي انفراطُ السّوسَنِ
..


أنكرتَهُ أصلاً كما أنكَرتَني
..
*


لا تعتذِرْ
..


فالإثمُ يَحصُدُ حاجبَيكْ
وخطوطُ أحمرِها تصيحُ بوجنتَيكْ
ورباطُك المشدوهُ .. يفضحُ
ما لديكَ .. ومَنْ لديكْ
..


يا مَنْ وقفتُ دَمي عليكْ
وذلَلتَني، ونَفضتَني


كذُبابةٍ عن عارضَيكْ
ودعوتَ سيِّدةً إليكْ
وأهنتَني
..


مِن بعدِ ما كُنتُ الضياءَ بناظريكْ
*
إنّي أراها في جوارِ الموقدِ
أخَذَتْ هنالكَ مقعدي
..


في الرُّكنِ .. ذاتِ المقعدِ
وأراكَ تمنحُها يَداً
مثلوجةً .. ذاتَ اليدِ
..


ستردِّدُ القصص التي أسمعتَني
..


ولسوفَ تخبرُها بما أخبرتَني
..


وسترفعُ الكأسَ التي جَرَّعتَني
كأساً بها سمَّمتَني


حتّى إذا عادَتْ إليكْ
لترُودَ موعدَها الهني
..


أخبرتَها أنَّ الرّفاقَ أتوا إليكْ
..


وأضعتَ رونَقَها كما ضَيَّعتَني
..


نزار قباني
قارئة الفنجان
غناء
عبد الحليم حافظ
الحان
محمد الموجي
جَلَسَت والخوفُ بعينيها


تتأمَّلُ فنجاني المقلوب


قالت
:


يا ولدي.. لا تَحزَن


فالحُبُّ عَليكَ هوَ المكتوب


يا ولدي،
قد ماتَ شهيداً


من ماتَ على دينِ المحبوب


فنجانك دنيا مرعبةٌ


وحياتُكَ أسفارٌ وحروب
..


ستُحِبُّ كثيراً يا ولدي
..


وتموتُ كثيراً يا ولدي


وستعشقُ كُلَّ نساءِ الأرض
..


وتَرجِعُ كالملكِ المغلوب


بحياتك يا ولدي امرأةٌ


عيناها، سبحانَ المعبود


فمُها مرسومٌ كالعنقود


ضحكتُها موسيقى و ورود


لكنَّ سماءكَ ممطرةٌ
..


وطريقكَ مسدودٌ.. مسدود


فحبيبةُ قلبكَ.. يا ولدي


نائمةٌ في قصرٍ مرصود


والقصرُ كبيرٌ يا ولدي


وكلابٌ تحرسُهُ.. وجنود


وأميرةُ قلبكَ نائمةٌ
..


من يدخُلُ حُجرتها مفقود
..


من يطلبُ يَدَها
..


من يَدنو من سورِ حديقتها.. مفقود


من حاولَ فكَّ ضفائرها
..


يا ولدي
..


مفقودٌ.. مفقود


بصَّرتُ.. ونجَّمت كثيراً


لكنّي.. لم أقرأ أبداً


فنجاناً يشبهُ فنجانك


لم أعرف أبداً يا ولدي
..


أحزاناً تشبهُ أحزانك


مقدُورُكَ.. أن تمشي أبداً


في الحُبِّ .. على حدِّ الخنجر


وتَظلَّ وحيداً كالأصداف


وتظلَّ حزيناً كالصفصاف


مقدوركَ أن تمضي أبداً
..


في بحرِ الحُبِّ بغيرِ قُلوع


وتُحبُّ ملايينَ المَرَّاتِ
...


وترجعُ كالملكِ المخلوع



نزار قباني
نهر الأحزان
غناء
خالد الشيخ
الحان
خالد الشيخ
عيناكِ كنهري أحـزانِ


نهري موسيقى.. حملاني
لوراءِ، وراءِ الأزمـانِ


نهرَي موسيقى قد ضاعا


سيّدتي.. ثمَّ أضاعـاني
الدمعُ الأسودُ فوقهما


يتساقطُ أنغامَ بيـانِ
عيناكِ وتبغي وكحولي


والقدحُ العاشرُ أعماني


وأنا في المقعدِ محتـرقٌ


نيراني تأكـلُ نيـراني
أأقول أحبّكِ يا قمري؟


آهٍ لـو كانَ بإمكـاني


فأنا لا أملكُ في الدنيـا


إلا عينيـكِ وأحـزاني


سفني في المرفأ باكيـةٌ


تتمزّقُ فوقَ الخلجـانِ


ومصيري الأصفرُ حطّمني


حطّـمَ في صدري إيماني
أأسافرُ دونكِ ليلكـتي؟


يا ظـلَّ الله بأجفـاني
يا صيفي الأخضرَ ياشمسي


يا أجمـلَ.. أجمـلَ ألواني


هل أرحلُ عنكِ وقصّتنا


أحلى من عودةِ نيسانِ؟
أحلى من زهرةِ غاردينيا


في عُتمةِ شعـرٍ إسبـاني


يا حبّي الأوحدَ.. لا تبكي


فدموعُكِ تحفرُ وجـداني
إني لا أملكُ في الدنيـا


إلا عينيـكِ ..و أحزاني


أأقـولُ أحبكِ يا قمـري؟


آهٍ لـو كـان بإمكـاني
فأنـا إنسـانٌ مفقـودٌ


لا أعرفُ في الأرضِ مكاني
ضيّعـني دربي.. ضيّعَـني


إسمي.. ضيَّعَـني عنـواني
تاريخـي! ما ليَ تاريـخٌ


إنـي نسيـانُ النسيـانِ


إنـي مرسـاةٌ لا ترسـو


جـرحٌ بملامـحِ إنسـانِ


ماذا أعطيـكِ؟ أجيبيـني


قلقـي؟ إلحادي؟ غثيـاني


ماذا أعطيـكِ سـوى قدرٍ


يرقـصُ في كفِّ الشيطانِ


أنا ألـفُ أحبّكِ.. فابتعدي


عنّي.. عن نـاري ودُخاني


فأنا لا أمـلكُ في الدنيـا


إلا عينيـكِ... وأحـزاني






نزار قباني
مع جريدة
غناء
ماجدة الرومي
الحان
جمال سلامة
أخرجَ من معطفهِ الجريده
..


وعلبةَ الثقابِ


ودون أن يلاحظَ اضطرابي
..


ودونما اهتمامِ


تناولَ السكَّرَ من أمامي
..


ذوَّب في الفنجانِ قطعتين


ذوَّبني.. ذوَّب قطعتين


وبعدَ لحظتين


ودونَ أن يراني


ويعرفَ الشوقَ الذي اعتراني
..


تناولَ المعطفَ من أمامي


وغابَ في الزحامِ


مخلَّفاً وراءه.. الجريده


وحيدةً


مثلي أنا.. وحيده



نزار قباني
يا ست الدنيا يا بيروت
غناء
ماجدة الرومي
الحان
جمال سلامة
يا ستَّ الدنيا يا بيروتْ
...


مَنْ باعَ أسواركِ المشغولةَ بالياقوتْ؟
من صادَ خاتمكِ السّحريَّ،
وقصَّ ضفائركِ الذهبيّهْ؟
من ذبحَ الفرحَ النائمَ في عينيكِ الخضرواينْ؟
من شطبَ وجهكِ بالسّكّين،
وألقى ماءَ النارِ على شفتيكِ الرائعتينْ؟
من سمّمَ ماءَ البحرِ، ورشَّ الحقدَ على الشطآنِ الورديّهْ؟
ها نحنُ أتينا.. معتذرينَ.. ومعترفينْ
أنّا أطلقنا النارَ عليكِ بروحٍ قبليّهْ
..


فقتلنا امرأة.. كانت تُدعى (الحريّهْ
)...
2


ماذا نتكلّمُ يا بيروتْ
..


وفي عينيكِ خلاصةُ حزنِ البشريّهْ
وعلى نهديكِ المحترقين.. رمادُ الحربِ الأهليّهْ
ماذا نتكلّمُ يا مروحةَ الصّيفِ، ويا وردتَهُ الجوريّهْ؟
من كانَ يفكّر أن نتلاقى - يا بيروتُ - وأنتِ خرابْ؟
من كانَ يفكّر أن تنمو للوردةِ آلافُ الأنيابْ؟
من كانَ يفكّر أنَّ العينَ تقاتلُ في يومٍ ضدَّ الأهدابْ؟
ماذا نتكلّم يا لؤلؤتي؟
يا سنبلتي
..


يا أقلامي
..


يا أحلامي
..


يا أوراقي الشعريّهْ
..


من أينَ أتتكِ القسوةُ يا بيروتْ،
وكنتِ برقّةِ حوريّهْ؟
لا أفهمُ كيف انقلبَ العصفورُ الدوريُّ
..


لقطّةِ ليلٍ وحشيّهْ
..


لا أفهمُ أبداً يا بيروتْ
لا أفهمُ كيف نسيتِ اللهَ
..


وعُدتِ لعصرِ الوثنيّهْ
..
3


قومي من تحتِ الموجِ الأزرقِ، يا عِشتارْ
قومي كقصيدةِ وردٍ
..


أو قومي كقصيدةِ نارْ
لا يوجدُ قبلكِ شيءٌ.. بعدكِ شيءٌ.. مثلكِ شيءٌ
..


أنتِ خلاصاتُ الأعمارْ
..


يا حقل اللؤلؤِ
..


يا ميناءَ العشقِ
..


ويا طاووسَ الماءْ
..


قومي من أجلِ الحبِّ، ومن أجلِ الشّعراءْ
قومي من أجل الخبزِ، ومن أجلِ الفقراءْ
الحبُّ يريدكِ.. يا أحلى الملكاتْ
..


والربُّ يريدكِ.. يا أحلى الملكاتْ
..


ها أنتِ دفعتِ ضريبةَ حسنكِ مثل جميعِ الحسناواتْ
ودفعتِ الجزيةَ عن كلِّ الكلماتْ
..
4


قومي من نومكِ
..


يا سُلطانةُ، يا نوَّارةُ، يا قنديلاً مشتعلاً في القلبْ
قومي كي يبقى العالمُ يا بيروتْ
..


ونبقى نحنُ
..


ويبقى الحبّْ
...


قومي
..


يا أحلى لؤلؤةٍ أهداها البحرْ
الآن عرفنا ما معنى
..


أن نقتلَ عصفوراً في الفجرْ
الآنَ عرفنا ما معنى
..


أن ندلقَ فوقَ سماءِ الصّيفِ زجاجةَ حبرْ
الآن عرفنا
..


أنّا كُنّا ضدَّ اللهِ .. وضدَّ الشّعرْ
..
5


يا ستَّ الدنيا يا بيروتْ
..


يا حيثُ الوعدُ الأوّلُ .. والحبُّ الأوّلُ
..


يا حيثُ كتبنا الشعرَ
..


وخبّأناه بأكياسِ المُخملْ
..


نعترفُ الآنَ .. بأنّا كُنّا يا بيروتُ،
نُحبّكِ كالبدوِ الرُحّلْ
..


ونُمارسُ فعلَ الحبِّ .. تماماً
كالبدوِ الرُحَّلْ
...


نعترفُ الآنَ .. بأنَّكِ كُنتِ خليلتنا
نأوي لفراشكِ طولَ اللّيل
...


وعندَ الفجرِ، نهاجرُ كالبدوِ الرُحَّلْ
نعترفُ الآنَ .. بأنّا كُنّا أميّينَ
..


وكُنّا نجهلُ ما نفعلْ
..


نعترفُ الآنَ، بأنّا كُنّا مِن بينِ القَتَلَهْ
..


ورأينا رأسكِ
..


يسقطُ تحتَ صخورِ الرَوْشَةِ كالعصفورْ
نعترفُ الآنَ
..


بأنّا كُنّا - ساعةَ نُفِّذَ فيكِ الحُكمُ
-


شهودَ الزورْ
..
6


نعترفُ أمامَ اللهِ الواحدِ
..


أنّا كُنّا منكِ نغارُ
..


وكانَ جمالكِ يؤذينا
..


نعترفُ الآنَ
..


بأنّا لم ننصفْكِ .. ولم نعذُرْكِ .. ولم نفهمْكِ
..


وأهديناكِ مكانَ الوردةِ سِكّينا
...


نعترفُ أمامَ اللهِ العادلِ
...


أنّا راودناكِ
..


وعاشرناكِ
..


وضاجعناكِ
..


وحمّلناكِ معاصينا
..


يا ستَّ الدنيا، إن الدنيا بعدكِ ليستْ تكفينا
..


الآنَ عرفنا .. أنَّ جذوركِ ضاربةٌ فينا
..


الآنَ عرفنا .. ماذا اقترفتْ أيدينا
..
7


اللهُ .. يفتّشُ في خارطةِ الجنّةِ عن لُبنانْ
والبحرُ يفتّشُ في دفترهِ الأزرقِ عن لُبنانْ
والقمرُ الأخضرُ
..


عادَ أخيراً كي يتزوّجَ من لُبنانْ
..


أعطيني كفّكِ يا جوهرةَ اللّيلِ، وزنبقةَ البلدانْ
نعترفُ الآنَ
..


بأنّا كُنّا ساديّينَ، ودمويّينَ
..


وكُنّا وكلاءَ الشيطانْ
يا ستَّ الدنيا يا بيروتْ
..


قومي من تحتِ الرَدمِ، كزهرةِ لوزٍ في نيسانْ
قومي من حُزنكِ
..


إنَّ الثورةَ تولدُ من رحمِ الأحزانْ
قومي أكراماً للغاباتِ
..


وللأنهارِ
..


وللوديانِ
..


قومي إكراماً للإنسانْ
..


إنّا أخطأنا يا بيروتُ
..


وجئنا نلتمسُ الغفرانْ
..
8


ما زلتُ أحبُّكِ يا بيروتُ المجنونهْ
..


يا نهرَ دماءٍ وجواهرْ
..


ما زلتُ أحبُّكِ يا بيروتُ القلبِ الطيّبِ
..


يا بيروتُ الفوضى
..


يا بيروتُ الجوعِ الكافرِ .. والشّبعِ الكافرِ
..


ما زلتُ أحبُّكِ يا بيروتُ العدلِ
..


ويا بيروتُ الظلمِ
..


ويا بيروتُ السّبْيِ
..


ويا بيروتُ القاتلِ والشاعرْ
..


ما زلتُ أحبُّكِ يا بيروتُ العشقِ
..


ويا بيروتُ الذبحِ من الشّريانِ إلى الشّريانْ
..


ما زلتُ أحبُّكِ رغمَ حماقاتِ الإنسانْ
ما زلتُ أحبُّكِ يا بيروتُ
..

لماذا لا نبتدئُ الآنْ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://arttv.roo7.biz
دلوعة حبيبى

دلوعة حبيبى

عدد المساهمات : 782
تاريخ التسجيل : 04/04/2010
العمر : 25
الموقع : دير البلح

مُساهمةموضوع: رد: كلمات اغاني لنزار قباني   الإثنين أبريل 12, 2010 4:39 am

روووووووووووووووعة يا ماان

ما ننحرم جديدك يا رب

تحياااتي لك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو رضا

ابو رضا

عدد المساهمات : 432
تاريخ التسجيل : 04/04/2010
العمر : 30
الموقع : رفح

مُساهمةموضوع: رد: كلمات اغاني لنزار قباني   الثلاثاء أبريل 13, 2010 6:05 am

مشكور علي الاشي الروعة

تحياتي

ابو رضا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: كلمات اغاني لنزار قباني   الخميس أبريل 15, 2010 10:33 am

مشكور يا قلبي

على الكلمات الروعة

تواصل معنا بكل جديد

تحياتي

الـــــك

الامبراطور 2
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كلمات اغاني لنزار قباني
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات فنون تلفزيون  :: المنتدياتـ الاغآنــى والكليبات :: | | الاغٍاً‘نيٍ الٍفرًدِيْة-
انتقل الى: